adzan

Jangan Paksa Ayat dan Hadits Tunduk Pada Kepentingan dan Hawa Nafsu

Siang ini masuk satu pertanyaan bahwa berdasarkan kisah Abu Mahdzurah dalam Sunan al-Baihaqi dan berdasarkan al-Qur’an Surat Ali Imran Ayat 159, kita seharusnya bersikap lemah lembut kepada orang yang menghina atau melecehkan adzan, bukan malah menghukumnya. Benarkah demikian?

Penjelasan Hadits Abu Mahdzurah

Terkait dengan riwayat Abu Mahdzurah yang mengolok-olok adzan adalah benar adanya. Hal itu secara lengkap dikisahkan oleh Imam al-Baihaqi dalam Sunannya dan Ibnu Sa’ad dalam Thabaqat Ibn Sa’ad. Demikian juga dikisahkan ulang oleh Imam al-Dzahabi dalam Siyar al-A’lam al-Nubala. Bahkan ada banyak hadits terkait Abu Mahdzurah yang kemudian menjadi salah satu muadzinnya Rasulullah. Hadits terkait Mahdzurah ini berkualitas shahih. Hadits tersebut diantaranya adalah riwayat Abu Dawud, al-Nasâi, Ahmad, al-Daraquthni, dan al-Baihaqi.

Dalam Sunan al-Baihaqi:

2048- أخبرنا أبو الحسن : على بن أحمد بن عبدان أخبرنا أحمد بن عبيد الصفار أخبرنا أحمد بن عبيد الله النرسى أخبرنا روح بن عبادة قال قال ابن جريج أخبرنى عثمان بن السائب عن أم عبد الملك بن أبى محذورة عن أبى محذورة قال : لما رجع رسول الله -صلى الله عليه وسلم- من حنين خرجت عاشر عشرة من مكة أطلبهم ، فسمعتهم يؤذنون للصلاة ، فقمنا نؤذن نستهزئ بهم فقام النبى -صلى الله عليه وسلم- فقال :« لقد سمعت فى هؤلاء تأذين إنسان حسن الصوت ». فأرسل إلينا فأذنا رجلا رجلا ، فكنت آخرهم فقال حين أذنت :« تعال ». فأجلسنى بين يديه فمسح على ناصيتى وبارك على ثلاث مرات ، ثم قال :« اذهب فأذن عند البيت الحرام ». قلت : كيف يا رسول الله؟ فعلمنى الأذان كما يؤذنون الآن بها :« الله أكبر الله أكبر ، أشهد أن لا إله إلا الله ، أشهد أن لا إله إلا الله ، أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله ، أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله حى على الصلاة حى على الصلاة ، حى على الفلاح حى على الفلاح ، الصلاة خير من النوم الصلاة خير من النوم فى الأولى من الصبح ، الله أكبر الله أكبر ، لا إله إلا الله ». قال : وقد علمنى الإقامة مرتين مرتين :« الله أكبر الله أكبر ، أشهد أن لا إله إلا الله أشهد أن لا إله إلا الله ، أشهد أن محمدا رسول الله أشهد أن محمدا رسول الله ، حى على الصلاة حى على الصلاة ، حى على الفلاح حى على الفلاح ، قد قامت الصلاة قد قامت الصلاة ، الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله ». قال ابن جريج أخبرنى هذا عثمان كله عن أم عبد الملك بن أبى محذورة أنها سمعت ذلك من أبى محذورة كذا رواه روح بن عبادة عن ابن جريج. سنن البيهقى (1/ 417)

Dalam Thabaqat Ibnu Sa’ad dengan sanad berbeda:

174 – قال : أخبرنا روح بن عبادة قال : حدثنا ابن جريج قال : أخبرني عثمان بن السايب ، عن أم عبد الملك بن أبي محذورة ، عن أبي محذورة قال : لما رجع النبي صلى الله عليه وسلم من حنين خرجت عاشر عشرة من مكة نطلبهم ، فسمعتهم يؤذنون للصلاة ، فقمنا نؤذن نستهزئ ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : « لقد سمعت في هؤلاء تأذين إنسان حسن الصوت » . فأرسل إلينا فأذنا رجلا رجلا ، فكنت آخرهم . فقال حين أذنت : « تعال » . فأجلسني بين يديه ، فمسح على ناصيتي ، وبارك علي ثلاث مرات ، ثم قال : « اذهب فأذن عند البيت الحرام » . قلت : كيف يا رسول الله ؟ فعلمني الأولى كما تؤذنون بها : الله أكبر الله أكبر ، أشهد أن لا إله إلا الله ، أشهد أن لا إله إلا الله ، أشهد أن محمدا رسول الله ، أشهد أن محمدا رسول الله ، حي على الصلاة ، حي على الصلاة ، حي على الفلاح ، حي على الفلاح ، الصلاة خير من النوم ، الصلاة خير من النوم ، في الأولى من الصبح ، الله أكبر ، الله أكبر ، لا إله إلا الله . قال : وعلمني الإقامة مرتين : الله أكبر الله أكبر ، أشهد أن لا إله إلا الله ، أشهد أن لا إله إلا الله ، أشهد أن محمدا رسول الله ، أشهد أن محمدا رسول الله ، حي على الصلاة ، حي على الصلاة ، حي على الفلاح ، حي على الفلاح ، قد قامت الصلاة ، قد قامت الصلاة ، الله أكبر الله أكبر ، لا إله إلا الله قال روح : قال ابن جريج : أخبرني عثمان هذا الخبر كله عن أم عبد الملك بن أبي محذورة أنها سمعت ذلك من أبي محذورة «. الجزء المتمم لطبقات ابن سعد (1/ 270)

Dalam Siyar al-A’lam al-Nubala:

أبو محذورة الجمحي مؤذن المسجد الحرام، وصاحب النبي – صلى الله عليه وسلم – وقد كان من أندى الناس صوتاً، فعن أبي محذورة قال: لما رجع النبي – صلى الله عليه وسلم – من حنين خرجت عاشر عشرة من مكة نطلبهم، فسمعتهم يؤذنون للصلاة، فقمنا نؤذن نستهزئ، فقال النبيُّ – صلى الله عليه وسلم – :((لقد سمعت في هؤلاء تأذين إنسان حسن الصوت)). فأرسل إلينا، فأذنَّا رجلاً رجلاً، فكنت آخرهم، فقال حين أذنت: ((تعال)). فأجلسني بين يديه، فخلع عمامتي ومسح على ناصيتي ثم قال: ((اللهم بارك فيه، وأهده إلى الإسلام))، فبارك عليَّ ثلاث مرات، ثم قال: ((اذهب فأذن عند البيت الحرام)). قلت: كيف يا رسول الله؟ فعلمني الأولى كما يؤذنون بها، وفي الصبح الصلاة خير من النوم، وعلمني الإقامة مرتين مرتين

Dalam Ma’rifat al-Shahabah, Abu Nu’aim menyebutkan:

وجاء أنه بعدما مسح رسول الله -صلى الله عليه وسلم- على شعره لا يجز ناصيته ولا يفرقها قال: “والله لا أحلق هذا الشعر حتى أموت”.شعر مسه ذاك الكف، والله لا أحلقه حتى أموت، فوصل شعره إلى نصف جسمه، ولذلك كان يرده جذائل

Inti kisahnya, ketika itu, Rasulullah shallallahu ‘alaihi wa sallam kembali dari perang Hunain. Rasulullah shallallahu ‘alaihi wa sallam singgah di satu lembah dan Abu Mahdzurah singgah di lembah yang lain.

Tibalah waktu shalat. Bilal pun berdiri hendak mengumandangkan adzan. Melihat itu, Abu Mahdzurah ikut berdiri dengan maksud ingin memperolok-olok adzan Bilal dari belakang gunung.

Mendengar hal itu, Rasulullah shallallahu ‘alaihi wa sallam meminta untuk mendatangkan pemilik suara tersebut. Lalu shahabat pergi ke balik gunung dan berhasil menangkap sekelompok orang di sana, kemudian membawa mereka ke hadapan Rasulullah shallallahu ‘alaihi wa sallam.

Atas permintaan Rasulullah, lantas mereka pun mengumandangkan adzan satu per satu. Lalu, terdengarlah suara merdu orang yang mengumandangkan adzan, ternyata dialah Abu Mahdzurah.

Lalu Rasulullah shallallahu ‘alaihi wa sallam mendekat dan melepaskan penutup kepala Abu Mahdzurah kemudian berdoa, “Ya, Allah. Berkahilah dia dan berilah dia hidayah untuk masuk Islam,” sembari mengusap kepalanya dan mengulangi doanya, “Ya, Allah. Berkahilah dia dan berilah dia hidayah untuk masuk Islam.” Akhirnya Abu Mahdzurah langsung masuk Islam. Lalu Nabi meminta dia kembali untuk menjadi muadzin bagi penduduk Makkah.

Abu Mahdzurah berkata, “Demi Allah, aku tidak akan mencukur rambutku sampai aku mati. Rambut yang telah diusap oleh telapak tangan Rasulullah, demi Allah, tidak akan aku cukur sampai aku mati!” Panjang rambutnya pun sampai ke pertengahan badannya. Oleh karenanya, rambutnya harus dikepang.

Dengan demikian, hadits di atas tidak bisa diterapkan untuk kasus mutakhir di Indonesia, yakni terhadap orang-orang yang melecehkan Islam. Abu Mahdzurah sama sekali tidak mengenal Islam dan tidak tahu itu merupakan adzan yang merupakan syi’ar sekaligus bagian dari rangkaian ibadah dalam Islam. Sementara orang-orang “pintar” di negeri ini sudah tahu Islam, tahu itu ajaran Islam, bahkan tahu bahwa itu bagian dari rangkaian ibadah dalam Islam. Mustahil tidak tahu karena mereka bukan orang yang hidup terisolasi di tengah hutan belantara. Retorika, “aku tidak tahu syariat Islam” menunjukkan bahwa dia tahu itu syariat Islam. Hanya saja dia tidak memahami kandungannya. Justru kebencian sekaligus kegelisahannya yang akhirnya nampak dalam lisannya.

Makna QS. Ali Imran Ayat 159 Menurut Ibnu Katsir

فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ (159)

Ibnu Katsir menafsirkan:

يقول تعالى مخاطبا رسوله صلى الله عليه وسلم، ممتنا عليه وعلى المؤمنين فيما ألان به قلبه على أمته، المتبعين لأمره، التاركين لزجره، وأطاب لهم لفظه: { فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ } أي: أي شيء جعلك لهم لينا لولا رحمة الله بك وبهم.

قال قتادة: { فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ } يقول: فبرحمة من الله لنت لهم. و”ما” صلة، والعربُ تصلها بالمعرفة كقوله: { فَبِمَا نَقْضِهِمْ مِيثَاقَهُمْ } [النساء:155 ، المائدة:13] وبالنكرة كقوله: { عَمَّا قَلِيلٍ } [المؤمنون:40] وهكذا هاهنا قال: { فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ } أي: برحمة من الله .

وقال الحسن البصري: هذا خُلُقُ محمد صلى الله عليه وسلم بعثه الله به.

وهذه الآية الكريمة شبيهة بقوله تعالى: { لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْ بِالْمُؤْمِنِينَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ } [التوبة:128].

وقال الإمام أحمد: حدثنا حَيْوة، حدثنا بَقِيَّة، حدثنا محمد بن زياد، حدثني أبو راشد الحُبْراني قال: أخد بيدي أبو أمَامة الباهلي وقال: أخذ بيدي رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: “يَا أبَا أُمامَةَ، إنَّ مِنَ الْمُؤْمِنينَ مَنْ يَلِينُ لِي قَلْبُه”. انفرد به أحمد .

ثم قال تعالى: { وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ } الفظ: الغليظ، [و] المراد به هاهنا غليظ الكلام؛ لقوله بعد ذلك: { غَلِيظَ الْقَلْبِ } أي: لو كنت سيِّئَ الكلام قاسي القلب عليهم لانفضوا عنك وتركوك، ولكن الله جمعهم عليك، وألان جانبك لهم تأليفا لقلوبهم، كما قال عبد الله بن عمرو: إنه رأى صفة رسول الله صلى الله عليه وسلم في الكتب المتقدمة: أنه ليس بفَظٍّ، ولا غليظ، ولا سَخّاب في الأسواق، ولا يجزي بالسيئة السيئة، ولكن يعفو ويصفح .

وروى أبو إسماعيل محمد بن إسماعيل الترمذي، أنبأنا بشْر بن عُبَيد الدارمي، حدثنا عَمّار بن عبد الرحمن، عن المسعودي، عن ابن أبي مُلَيْكَة، عن عائشة، قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إنَّ الله أمَرَنِي بِمُدَارَاةِ النَّاس كَمَا أمَرني بِإقَامَة الْفَرَائِضِ” حديث غريب.

ولهذا قال تعالى: { فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الأمْرِ } ولذلك كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يشاور أصحابه في الأمر إذا حَدَث، تطييبًا لقلوبهم؛ ليكونوا فيما يفعلونه أنشط لهم [كما] شاورهم يوم بدر في الذهاب إلى العير فقالوا: يا رسول الله، لو استعرضت بنا عُرْض البحر لقطعناه معك، ولو سرت بنا إلى بَرْك الغَمَاد لسرنا معك، ولا نقول لك كما قال قوم موسى لموسى: اذهب أنت وربك فقاتلا إنا هاهنا قاعدون، ولكن نقول: اذهب، فنحن معك وبين يديك وعن يمينك وعن [شمالك] مقاتلون. تفسير ابن كثير (2/ 148)

Mari perhatikan lagi secara seksama,

يقول تعالى مخاطبا رسوله صلى الله عليه وسلم، ممتنا عليه وعلى المؤمنين فيما ألان به قلبه على أمته، المتبعين لأمره، التاركين لزجره، وأطاب لهم لفظه: { فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ } أي: أي شيء جعلك لهم لينا لولا رحمة الله بك وبهم.

Artinya: Allah berfirman ditujukan kepada Rasulullah, mengingatkan atas karunia yang telah diberikan kepadanya dan kepada orang-orang yang beriman, tatkala Allah menjadikan hati beliau lembut kepada umatnya yang mengikuti perintah dan meninggalkan larangannya serta menjadikan beliau bertutur kata baik.

Jelaslah bahwa ini adalah perintah lemah lembut kepada shahabat (orang-orang shalih) yang mengikuti perintahnya dan meninggalkan larangannya.

Mari perhatikan lagi,

ثم قال تعالى: { وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ } الفظ: الغليظ، [و] المراد به هاهنا غليظ الكلام؛ لقوله بعد ذلك: { غَلِيظَ الْقَلْبِ } أي: لو كنت سيِّئَ الكلام قاسي القلب عليهم لانفضوا عنك وتركوك، ولكن الله جمعهم عليك، وألان جانبك لهم تأليفا لقلوبهم، كما قال عبد الله بن عمرو: إنه رأى صفة رسول الله صلى الله عليه وسلم في الكتب المتقدمة: أنه ليس بفَظٍّ، ولا غليظ، ولا سَخّاب في الأسواق، ولا يجزي بالسيئة السيئة، ولكن يعفو ويصفح .

Artinya: Setelah itu Allah berfirman: wa lau kunta fadh-dhan ghaliidhal qalbi lanfadl-dluu min haulika (“Sekiranya kamu bersikap keras lagi berhati kasar, tentulah mereka menjauhkan diri dari sekelilingmu.”) yang dimaksud dengan “alfadh-dhu” dan “alghaliidh” di sini adalah ucapan kasar. Hal ini sesuai dengan firman-Nya setelah itu: ghaliidhal qalbi (“berhati kasar”). Artinya jika kamu mengeluarkan kata-kata buruk dan berhati kasar kepada mereka, niscaya mereka akan menjauh dan meninggalkanmu, tetapi Allah menyatukan mereka semua kepadamu. Dan Allah menjadikan sikapmu lembut kepada mereka dimaksudkan untuk menarik hati mereka sebagaimana dikatakan oleh Abdullah bin ‘Amr, “Aku melihat sifat-sifat Rasulullah shallallahu ‘alaihi wa sallam. dalam kitab-kitab terdahulu seperti itu, dimana beliau tidak bertutur kata kasar dan tidak juga berhati keras, tidak suka berteriak-teriak di pasar, tidak pernah membalas kejahatan dengan kejahatan, tetapi beliau senantiasa memberi maaf.

Jadi apa yang dilarang itu adalah perkataan kasar dan sifat buruk yang semisalnya.

Mari perhatikan lagi,

ولذلك كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يشاور أصحابه في الأمر إذا حَدَث، تطييبًا لقلوبهم؛ ليكونوا فيما يفعلونه أنشط لهم [كما] شاورهم يوم بدر في الذهاب إلى العير

Artinya: Oleh sebab itu Rasulullah senantiasa mengajak para Sahabatnya bermusyawarah mengenai suatu persoalan yang terjadi untuk menjadikan hati mereka senang dan supaya mereka lebih semangat dalam berbuat. Sebagaimana beliau pernah mengajak mereka bermusyawarah pada waktu perang Badar mengenai keberangkatan menghadang pasukan orang-orang kafir.

Makin jelaslah bahwa ayat ini juga merupakan perintah bermusyawarah dengan para shahabat dalam berbagai persoalan yang bisa dimusyawarahkan. Termasuk meminta masukan dari para ahli dalam persoalan-persoalan yang memerlukan keahlian.

Jadi, jika ayat ini dan juga hadits di atas, dijadikan dalil untuk orang yang melakukan pelanggaran berupa penistaan terhadap Islam adalah tidak pada tempatnya.

[ust Yuana Ryan Tresna]